القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

كورونا و المكوث في البيت ألعاب الأنترنيت لا تخلوا من التهديدات.

أصبح اختيار الألعاب عبر الإنترنت باستخدام الإنترنت يزداد تواترًا كل يوم ، وفي الواقع ، إذا قمنا بقياس هذا الارتفاع الملحوظ في شعبية العاب الاون لان ، فسوف نجد أنه نظرًا للحجر الصحي الذي تفرضه الضروف عى جميع الأشخاص من جميع الأعمار ، وهذا سبب استخدام معظم الأشخاص لالعاب الاون لان في هذه الظروف.
 تمكّنك ألعاب الاونلاين من إجراء منافسات حقيقية ضد أفراد مثلك لاختبارمهاراتك ، ولكن على الرغم من هذا العالم اممتع المليئ بالاثارة ، فإنه لا يخلو من المخاطر على الرغم من كونه ممتعًا ويكسر ضجر البقاء في المنزل ، وهذا ما سنقدمه في ما يلي من هذا المنشور حيث سنوضح لك أكبرمخاطر و تهديد لكل لاعب عبر الإنترنت من المرجح أن يجعلك تخسر الكثير ان لم تكن متنبها لها .



 تهديدات ألعاب الاونلاين

التهديد باختراق جهاز كمبيوتر أو استخدامه لمصالح غير أخلاقية:

نعم ، هذه القضية حساسة للغاية ، حيث أن الهدف من اختراق الكمبيوتر أو الهاتف هو أحد هذه الاحتمالات يا صديقي ، إما سرقة بياناتك الشخصية بما في ذلك الملفات مثل الصور ومقاطع الفيديو وبيعها في الأسواق السوداء أو بهدف استخدام الجهاز لإنجاز معلومات إجرامية جنائية للابقاء هوية المخترق مخفية أو حتى يتمكن القراصنة نفسه من الاستفادة من موارد جهازك الكمبيوتر او الهاتف على حد اء لأغراض شخصية ، والباب الأول الذي يمكن أن يقودك أنت و الجهاز الذي يواجه هذا الخطر هو ألعاب معدلة أو ما يطلق عليه الالعاب المهكرة التي هي في الأساس ألعاب مدفوعة الثمن ولكن بطرق احتيالية يتم تعديلها ونشرها على بعض المواقع مجانًا. تتوفر برامج التنشيط أو التهكير على خوادم اللعب للحصول على ميزات داخل اللعبة تجعل اللاعب أقوى دون دفع متحقاتها مثل الجواهر والأسلحة وما شابه ذلك. و بعد استعاك لاد هذه البرامج سيكون للمخترق السيطرة على جهازك والقدرة على استخدمه لصالحه.

كخطوة للحماية من هذه المخاطر ، استخدم برنامج مكافحة الفيروسات وتحقق منه بانتظام كما يتوب علك اختر برنامج مكافحت فيروات قوي لأنه الوحيد القادر على تحليل سلوك الكمبيوتر وتحليل البرامج التي يتم تشغيلها في الخلفية و دون ان تنتبه.

تهديد قرصنة بياناتك بما فيها بيانات حساباتك بنكية:

لا يختلف مجال الألعاب بشكل كبير في طريقة التعامل ، ف هوالآخر مشابه لمواقع مجال البيع والشراء فقط الفرق يكمن في حقيقة أن مواقع البيع نشطة في بيع المنتجات القابلة للاتهلاك. أما بالنسبة لمال اللألعاب فهي مواقع تمنحك مساحة للعب مقابل رسوم مالية شهرية او دامة ، أي أنه يجب عليك إدخال بيانات بطاقتك البنكية حتى تتم عملية الشراء ، وفي المقابل يمكنك لعب اللعبة ، وهنا خطر القراصنة في النصب والاحتيال عن طريق إرسال رسالة إليك في بريدك الإلكتروني تفيد بأنه تم تقديم عرض جذاب فيما يتعلق باللعبة التي تدمن لى لعبها أو ترغب في لعبها بسعر مخفض لفترة محدودة ، ومع القدرة التي يمتلكها المخترون في الإغراء وأيضًا في حقيقة أن لديهم القدرة على إنشاء موقع مشابه لـ 94٪ من المواقع المعروفة لمنصات الالعاب بحيث لا يكون لديك أي شك في إدخال بياناتك بكل ثقة انه الموق الرسمي و هذا ما قديحصل بالفعل.

من أجل تجنب مثل هذه السيناريوهات ، ما عليك سوى توجيه ميزة قوية للروابط التي يتم تداولها عبر البريد الإلكتروني أو مواقع الاتصال الخاصة بك ، والتي غالبًا ما يتم إرفاقها برسالة جذابة للغاية. بالنسبة للعروض ، عليك فقط الانتقال إلى الموقع من خلال محرك البحث والتحقيق منه بنفسك.
 و إذا لزم الأمر اتصل بالدعم الفني للتأكد من صحة المعلومات قبل الوقوع ضحيتا لعملية الاحتيال.




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق
  1. نرجو الاكثار من هذه المواضيع التي تخص الالعاب و تحميل الالعاب او عمل مراجعات لها و شكرا .

    ردحذف
    الردود
    1. سوف نسعلى لتحقيق رغباتك ان شاء الله

      حذف
  2. يعطيك العافية يا غالي😊

    ردحذف

إرسال تعليق